الإثنين 11 رجب 1440 هـ - 2019/03/18 م 15:50:33
Image

الاخبار

  • شارك :

وفد من مؤسسة تنمية أموال اليتامى /دولة فلسطين يلتقي سماحة قاضي القضاة ويزور "مؤسسة تنمية أموال الأيتام"

 

 التقى سماحة قاضي القضاة رئيس مجلس إدارة تنمية أموال الأيتام يوم الثلاثاء الموافق 19/2/2019 في مكتبه وفداً فلسطينياً من مؤسسة إدارة وتنمية أموال اليتامى برئاسة عضو مجلس الإدارة عطية عبد الغفور وحضور رئيس المحكمة العليا رئيس المجلس القضائي الدكتور كمال الصمادي وعطوفة مدير عام مؤسسة تنمية أموال الأيتام حمدان الفواعير وعدد من القضاة الشرعيين ومدراء المديريات بالدائرة.

وبحث الوفد الفلسطيني المرافق الذي ضم أيضاً المدير العام لمؤسسة تنمية أموال اليتامى أمجد المصري ومدير دائرة تكنولوجيا المعلومات أحمد ابو ريدة أوجه التعاون والاستفادة من الخبرات والكفاءات الأردنية بهذا المجال.

وقال سماحة قاضي القضاة أن العلاقة الأبدية بين الأردن وفلسطين هي محط اهتمام القيادتين بالبلدين الشقيقين حيث يعتبر جلالة الملك عبدالله الثاني القضية الفلسطينية وحماية المقدسات الإسلامية والمسيحية بالقدس الشريف هي القضية الرئيسية والمحورية على الساحة المحلية والعربية والدولية والمتمثلة بإنهاء الاحتلال وقيام دولة فلسطينية مستقلة.

وأضاف الشيخ الخصاونة أن مؤسسة تنمية أموال الأيتام تحظى بدعم واهتمام حكومي كون المؤسسة تتمتع بخصوصية مطلقة وتعمل على حماية ورعاية فئة مهمة في المجتمع ألا وهي فئة الأيتام بالإضافة على دورها الريادي في تنمية العجلة الاقتصادية وتعزيز الدور المجتمعي الإيجابي وذلك لامتلاكها كوادر مميزة ومؤهلة استطاعت أن تحقق أرباحاً على مدار السنوات السابقة.

من جهته أكد عضو مجلس إدارة وتنمية أموال اليتامى الفلسطينية عطية عبد الغفور أن المؤسسة تعمل بتشابه كبير للمؤسسة الأردنية واستطاعت أن تحقق أرباحاً من خلال الاستثمار في عدة مجالات بما عاد بالنفع على الأيتام المسجلين لديها مبينا أن الهدف من هذه الزيارة الاطلاع والاستفادة من الخبرات الأردنية المميزة  والمتطورة في هذا المجال وتبادل الخبرات ونقل هذه الانجازات والاستفادة منها لدى العاملين في المؤسسة خلال الفترة القادمة.

وقامت مديرية الدراسات والتطوير المؤسسي في مؤسسة تنمية أموال الأيتام بحضور عطوفة المدير العام حمدان الفواعير والسيد مساعد المدير العام ومدراء المديريات بتقديم عرض توضيحي لآليات العمل والإنجازات التي حققتها المؤسسة على مدى الأعوام السابقة وحجم الاستثمارات التي أقامتها في العديد من المجالات بالإضافة إلى الخطط الاستراتيجية قصيرة وطويلة الأمد التي تعمل من خلالها المؤسسة بالطرق الشرعية والمتفقة مع أحكام الشريعة الإسلامية والمبنية على أسس علمية وعملية تراعي كافة الجوانب الإقتصادية والإجتماعية .

وقدم الوفد الفلسطيني شرحاً عن آليات عمل المؤسسة وأهم الاستثمارات التي تعمل بها بالإضافة إلى الصعوبات والمشاكل التي تواجه عملها لافتاً الى وجوب الإستفادة من الخبرات الأردنية مستقبلا.