الخميس 22 ربيع الأول 1443 هـ - 2021/10/28 م 13:58:50
Image

الاخبار

  • شارك :

وفد قطري يزور مؤسسة تنمية أموال الأيتام

أكد قاضي القضاة رئيس مجلس إدارة مؤسسة تنمية أموال الأيتام عبد الكريم الخصاونة خلال استقباله أمس الإثنين وفداً قطرياً برئاسة رئيس الهيئة العامة لشؤون القاصرين في دولة قطر سعد بن نهار النعيمي أهمية توطيد أواصر التعاون والتنسيق المشترك بين الطرفين.

وبين الخصاونة أهمية دور المؤسسات التي تعنى بأموال الأيتام لما تستحقه هذه الفئة من أهمية دينية ومجتمعية.

وأضاف خلال اللقاء الذي ضم عدداً من المدراء والمستشارين في الهيئة بحضور مدير عام مؤسسة تنمية أموال الأيتام بالوكالة حمدان الفواعير أن الأردن ومن خلال المؤسسة حقق إنجازات كبيرة في مجالات الاستثمار ودعم الاقتصاد الوطني والمحافظة على أموال الأيتام واستثمارها بما لا يتعارض وأحكام الشريعة الإسلامية.

من جهته عرض الفواعير أمام الوفد الضيف التجربة الأردنية في مجال المحافظة على أموال الأيتام واستثمارها مشيراً إلى أهمية تبادل الزيارات والخبرات بين المؤسسات الوطنية المتماثلة في كلا الدولتين لدعم مسيرة التعاون والعمل المشترك في مختلف المجالات.

وأضاف أن المؤسسة تطبق أفضل الممارسات والمعايير الدولية في الاستثمار الإسلامي مشيراً إلى أن المؤسسة توزع سنويا 7 بالمائة كأرباح على ودائع القاصرين وهي النسبة الأعلى في سوق الائتمان المصرفي الإسلامي والتجاري في المملكة.

من جهته قدم رئيس الوفد القطري سعد بن نهار النعيمي نبذة عن استثمار أموال الأيتام والقصّر في دولة قطر مشيراً إلى أن الزيارة تأتي في إطار توطيد علاقات الأخوة والتعاون بين البلدين إضافة إلى الاطلاع على التجربة الأردنية المتميزة في هذا المجال مضيفاً أن الزيارة تركز على تبادل الخبرات والاطلاع على الأنظمة والتعليمات التنفيذية واللوائح التي تحكم عمل المؤسسة والخطط المستقبلية.

كما قدم مدير إدارة التركات ومدير إدارة الشؤون القانونية بالهيئة العامة لشؤون القاصرين القطرية بالوكالة الدكتور محمد بوشهاب المري عرضاً موجزاً عن الهيئة العامة لشؤون القاصرين والاستراتيجية الجديدة التي تنظم عملها.

واطلع الوفد على فيلم وثائقي يبين مسيرة المؤسسة منذ تأسيسها وإنجازاتها في مختلف المجالات بالإضافة لعرض حول تجربة المؤسسة في المحافظة على أموال الأيتام واستثمارها بما لا يتعارض وأحكام الشريعة الإسلامية ومهام المؤسسة ونطاق اختصاصها ودورها في التنمية المستدامة وخدمة المجتمع إضافة إلى توضيح أنواع الاستثمار التي تمارسها المؤسسة.

وفي نهاية اللقاء تم تبادل الدروع التذكارية بين الطرفين مستشرفين عملاً مشتركاً مزدهرا ومزيدا من التعاون الايجابي لصالح الأيتام في الأردن وقطر على حد سواء.